الأرشيف الوطني يطلق برنامجاً تسويقياً يعزز ذاكرة الوطن في الأوساط السياحية

الأرشيف الوطني يطلق برنامجاً تسويقياً يعزز ذاكرة الوطن في الأوساط السياحية

في الفنادق الكبرى، وشركات الطيران الرسمية، وفي الأسواق التجارية، والأسواق الكبرى
الأرشيف الوطني يطلق برنامجاً تسويقياً يعزز ذاكرة الوطن في الأوساط السياحية

 
أطلق الأرشيف الوطني بوزارة شؤون الرئاسة برنامجاً تسويقياً تحت شعار "ذاكرة الوطن .. تاريخ أمة وسيرة وطن" يستهدف تعزيز التاريخ الموثق للدولة بين أوساط الجهات السياحية، وتضمن البرنامج ثلاث مراحل، الأولى في الفنادق الرئيسية الكبرى، والثانية في شركات الطيران الرسمية المحلية، والثالثة في الأسواق التجارية، والأسواق الكبرى في دولة الإمارات العربية المتحدة، ويتطلع هذا البرنامج إلى إطلاع المجتمع على تاريخ الوطن وإنجازاته، وأمجاده، وقيمه ومثله العليا، وهذا ما يتفق مع رؤية الأرشيف الوطني ورسالته وأهدافه.
وتحفل المواد التاريخية والتراثية التي قدمها الأرشيف الوطني للفنادق وشركات الطيران، وللأسواق التجارية والأسواق الكبرى بعبق الذكريات والرؤى المستقبلية التي رسم معالمها الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان منذ أن تولى مقاليد الحكم في إمارة أبوظبي.
ويُثبت الأرشيف الوطني عبر هذا البرنامج استعداده التام للمشاركة في جميع الفعاليات المبتكرة والمثمرة التي من شأنها إتاحة تاريخ الدولة وتراثها، وسير قادتها العظام أمام جميع فئات المجتمع والمقيمين على أرض الإمارات، والزوار والسياح الذي يتوافدون على الدولة من كل أنحاء العالم.
وتتنوع الوسائط المتعددة، والوثائق التاريخية التي يرفد بها الأرشيف الوطني تلك الأماكن السياحية والترفيهية لتعرض أمام جمهورها مواد تراثية في صور فوتوغرافية تاريخية عن الإنجازات المهمة التي جعلت من دولة الإمارات دولة عصرية تفاخر بحداثتها وتطورها، وعن العلاقات الثنائية بالدولة الشقيقة والصديقة، وعن المعالم التراثية والتاريخية في الدولة، والعادات والتقاليد، والسفن الخشبية التي كانت مستخدمة في منطقة الإمارات، وعن نشأة التعليم وتطوره، والغوص واللؤلؤ والصيد، والمطبخ الإماراتي.
ويتضمن برنامج "ذاكرة الوطن .. تاريخ أمة وسيرة وطن"في مرحلته الأولى التعاون مع الفنادق الرئيسية، وذلك بهدف إطلاع الزوار والنزلاء من داخل الدولة وخارجها على تاريخ دولة الإمارات؛ إذ استحدث منصة لذاكرة الوطن تعرض الأفلام الوثائقية التاريخية، وعدداً كبيراً من الصور الفوتوغرافية التاريخية، وقد جاء هذا البرنامج الوطني المبتكر لكي يطلع جمهور الفندق على تاريخ دولة الإمارات وتراثها، ويعرفهم بدور الأرشيف الوطني في حفظ ذاكرة الوطن.
ويأتي هذا التعاون البنّاء إيمانا من الأرشيف الوطني بأهمية الشراكة المجتمعية ودور مؤسسات القطاع العام والخاص في الدولة في تعزيز الدور المجتمعي، وإيمانه بدوره في توصيل الصورة الفوتوغرافية، والمعلومة الصحيحة، والوثيقة التاريخية التي تبرز أمجاد الدولة وإنجازات قادتها، وتفتح صفحات تاريخها الذي يدعو للفخر، وبذلك تبرز وجهها الحقيقي والأمثل على مختلف الصعد.
وتمّ تخصيص المرحلة الثانية من البرنامج  للتعاون مع شركات الطيران الرئيسية، وعلى هذا الصعيد بدأ التعاون المثمر والبنّاء بين الأرشيف الوطني وطيران الرئاسة؛ إذ جرى تخصيص قناة خاصة بـ "ذاكرة الوطن" على متن رحلات طيران الرئاسة، لكي تعرض على شاشات الطائرات أفلاماً وثائقية عن جهود المغفور له – بإذن الله- الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان في توحيد الإمارات ونهضتها، وأفلاماً أخرى توثق جوانب من تاريخ الحضارات التي شهدتها الدولة على مرّ التاريخ وصولا إلى العصر الحالي الذي تنعم فيه بالخير والازدهار في ظل القيادة الحكيمة.
وإلى جانب ذلك تقوم طيران الرئاسة بتوزيع الكتيب التعليمي الصادر عن الأرشيف الوطني على متن رحلاتها، ويحفل هذا الكتيب بموضوعات تُعنى بتاريخ الإمارات وتراثها.
وعلى صعيد آخر قدم الأرشيف الوطني صوراً تاريخية لدولة الإمارات وللقائد المؤسس والباني الشيخ زايد – طيب الله ثراه- لكي تزين بها قاعات مبنى طيران الرئاسة.
ويستمر التواصل بين الأرشيف الوطني وطيران "الاتحاد" من أجل مزيد من التعاون، وبهذا الصدد قام الأرشيف الوطني بتزويد طيران الاتحاد بعدد من الأفلام الوثائقية والصور التاريخية التي توثق لبناء الدولة، وللقائد الرمز الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، وكان آخرها الصور التي تلقتها طيران الاتحاد عن العلاقات التاريخية والوطيدة بين البلدين الصديقين دولة الإمارات العربية المتحدة وجمهورية الصين الشعبية. 
ويتابع الأرشيف الوطني رسالته بتزويد شركات الطيران المحلية والرسمية بالصور والأفلام الوثائقية التي تحكي أمجاد الإمارات وتاريخها العريق.

المرحلة الثالثة الأسواق الكبرى والأسواق التجارية، وقد بدأت فعاليات هذه المرحلة بالتنفيذ؛ إذ تنتشر الصور التي توثق لتاريخ الدولة، وقادتها العظام في العديد من الأسواق الكبرى، والأسواق التجارية، ومنها: بوابة الشرق، جاليريا مول في أبوظبي.
ويعدّ برنامج "ذاكرة الوطن .. تاريخ أمة وسيرة وطن" داعماً أساسياً للمبادرات الوطنية والمجتمعية التي لا يتردد الأرشيف الوطني في تبنيها ورعايتها، وتتناول الأفلام الوثائقية التي أنتجها الأرشيف الوطني - ووصلت إلى الشاشات الموزعة في الفنادق وشركات الطيران، وفي الأسواق التجارية الكبرى – معلومات موثقة من شأنها إثراء معلومات زوار الدولة والسيّاح بتاريخ قيام دولة الإمارات العربية المتحدة وبتراثها العريق، وبالدور الكبير للآباء المؤسسين في بناء الدولة ونهضتها، وفي مقدمتهم القائد المؤسس الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه.