الأرشيف الوطني يشارك السفارة الكويتية احتفالاتها بأعياد الكويت الوطنية

الأرشيف الوطني يشارك السفارة الكويتية احتفالاتها بأعياد الكويت الوطنية

نهيان بن مبارك يتفقد المعرض المشارك ويثني عليه

الأرشيف الوطني يشارك السفارة الكويتية احتفالاتها بأعياد الكويت الوطنية


شارك الأرشيف الوطني بمعرض للصور الفوتوغرافية التاريخية في الحفل الذي أقامته سفارة دولة الكويت في أبوظبي بمناسبة بمناسبة اليوم الوطني لدولة الكويت الشقيقة.
وجاءت مشاركة الأرشيف الوطني بعدد كبير من الصور الفوتوغرافية التي تعكس العلاقات الأخوية الصادقة بين الشعبين الإماراتي والكويتي، وقد حظي المعرض باهتمام الدبلوماسيين والمهنئين وفي مقدمتهم معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير التسامح الذي تفقد المعرض بصحبة معالي أحمد جمعة الزعابي وزير شؤون المجلس الأعلى للاتحاد في وزارة شؤون الرئاسة، وسعادة عبد الله أحمد السالم القائم بالأعمال بالإنابة في سفارة الكويت لدى الدولة، وفي ختام جولته أثنى معالي الشيخ نهيان بن مبارك على جهود الأرشيف الوطني الذي يحفظ ذاكرة الوطن، ويوثق العلاقات الأخوية التاريخية بين البلدين الشقيقين.
وثقت الصور التي حفل بها معرض الأرشيف الوطني المشارك في حفل السفارة الكويتية الذي أقيم في فندق (فيرمونت- باب البحر) بعض اللقاءات التي جمعت المغفور له –بإذن الله تعالى- الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان بكل من الشيخ جابر الأحمد الصباح – رحمه الله – وصاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، أمير دولة الكويت –حفظه الله- وعدد من القادة وكبار الشخصيات في دولة الكويت، والتي كان لها أثرها الإيجابي والبنّاء في رسوخ العلاقات الأخوية بين البلدين الشقيقين، ومدّ جسور التعاون المشترك في شتى المجالات.
وقد أعرب سعادة عبد الله أحمد السالم القائم بالأعمال بالإنابة في سفارة الكويت لدى الدولة عن سعادته بمشاركة الأرشيف الوطني، وأكد أن هذه المشاركة تعبر عن عمق العلاقات الأخوية، والمشاعر الصادقة التي تعكس معاني الوفاء، ومشاعر المحبة والتلاحم بين الأشقاء، كما أنها ترصد العلاقات التاريخية المبنية على التفاهم الكامل بين قيادتي البلدين الشقيقين، وما تشهده هذه العلاقات في مختلف المجالات من تطور ونماء بفضل التوجيهات السديدة للقيادة الحكيمة في كلتا الدولتين.
وأثنى سعادته على مشاركة الأرشيف الوطني التي برهنت على أصالة العلاقات الأخوية، وعلى مراحل ازدهارها حتى وصلت إلى ما هي عليه، وغدت نموذجاً مثالياً للعلاقات الطيبة بين الأشقاء.