الأرشيف الوطني يستقبل وفداً من كليتي التربية والمجتمع في سقطرى في زيارة علمية

 الأرشيف الوطني يستقبل وفداً من كليتي التربية والمجتمع في سقطرى في زيارة علمية

الأرشيف الوطني يستقبل وفداً من كليتي التربية والمجتمع في سقطرى في زيارة علمية

استقبل الأرشيف الوطني وفداً من كليتي التربية والمجتمع في أرخبيل سقطرى اليمنية في إطار الزيارة التي يقوم بها الوفد إلى دولة الامارات العربية المتحدة، بدعوة من مؤسسة خليفة بن زايد للأعمال الانسانية، وضمّ الوفد عميدي الكليتين وعدد من أعضاء هيئة التدريس والطلاب المتفوقين، وتأتي هذه الزيارة في إطار العلاقات الأخوية المتجذرة بين دولة الإمارات العربية المتحدة والجمهورية اليمنية، وضمن الاهتمام الذي تولية دولة الامارات العربية المتحدة مجال التعليم في أرخبيل سقطرى.
واستهدفت الزيارة الاطلاع على صفحات من تاريخ دولة الإمارات العربية المتحدة المحفوظ في الأرشيف الوطني، وعلى أجندة الأنشطة التعليمية والثقافية والأنشطة ذات الصلة باهتمامات الأرشيف الوطني، والدور الذي يؤديه في ترسيخ الهوية الوطنية وتعزيز الولاء والانتماء لدى أبناء المجتمع الإماراتي.
وأعرب الوفد اليمني عن سعادته بتبادل التجارب العلمية في مجال شؤون المكتبة والتعليم، وفي حفظ أرشيف الكليات بالطريقة المثلى لما تمثله من أهمية في تاريخ اليمن والمسار التعليمي فيه.
وأشاد كل من عميد كلية المجتمع الدكتور نديم العزيبي وعميد كلية التربية بسقطرى الدكتور سعد عامر بالتطور التقني في الأرشيف الوطني، وبالدور الوطني الكبير في حفظ ذاكرة الوطن، وبالعلاقات المتينة التي تربط الأرشيف الوطني مع المؤسسات الأكاديمية داخل الدولة وخارجها، وما يحققه الباحثون والأكاديميون من فوائد سواء في تدريبهم في الأرشيف الوطني، أو عبر استفادتهم مما في مكتبته من المصادر والمراجع من أمهات الكتب التي تمثل إرثاً حضارياً وتاريخياً للمنطقة والإنسانية.
كما عبر العميدان عن إعجابهما بالأجندة الخاصة بالأرشيف الوطني، وبثرائها بالفعاليات، وفي مقدمة هذه الفعاليات استضافة أبوظبي لكونجرس المجلس الدولي للأرشيف2020 الذي سيعقد تحت شعار (تمكين مجتمعات المعرفة)، ويشارك به آلاف الأرشيفيين من مختلف أنحاء العالم، ويناقشون فيه قضايا أرشيفية عالمية في مجال الأرشفة والتوثيق.
وتعرّفَ الوفد اليمني على الموقع الإلكتروني للأرشيف الرقمي للخليج العربي (AGDA) والذي يتيح فيه الأرشيف الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة آلاف الوثائق والصور التاريخية، والتسجيلات المرئية والمسموعة "الوسائط المتعددة" ذات القيمة التاريخية والثقافية المتعلقة بدولة الإمارات العربية المتحدة ودول مجلس التعاون الخليجي؛ ليقدم عبرها تاريخ دول الخليج العربية الثري والجدير بالاهتمام على مدار قرنين من الزمن، ويوثق هذا الموقع بالوثائق التاريخية الكثير من الأحداث، ويعرّف بالكثير من الشخصيات، فيقدم محتوياته بواسطة العديد من المواد التي لم تُعرض قبل على شبكة الإنترنت.
هذا وقد اشتملت زيارة الوفد جولة بين إدارات الأرشيف الوطني وأهم مرافقه، حيث استمع إلى شرح عن مقتنيات قاعة الشيخ زايد بن سلطان التي تقدم لزوارها صفحات مهمة من تاريخ دولة الإمارات وقيام اتحادها، والعلاقات الطيبة مع العديد من الدولة الشقيقة والصديقة.
وجال الوفد اليمني في مكتبة الإمارات التي تعدّ من أبرز المكتبات المتخصصة بتاريخ وثقافة دولة الإمارات ومنطقة الخليج، وتعدّ مرجعاً مهماً للباحثين لما تحتويه من المصادر والمراجع والكتب العامة بشكليها الورقي والإلكتروني.
 وتابع الوفد الضيف فيلماً وثائقياً ثلاثي الأبعاد بتقنية عالية عن تاريخ دولة الإمارات وحاضرها وآفاق مستقبلها في قاعة الشيخ محمد بن زايد للواقع الافتراضي.