الأرشيف الوطني ينظم إفطاراً جماعياً

الأرشيف الوطني ينظم إفطاراً جماعياً

نظم الأرشيف الوطني بوزارة شؤون الرئاسة حفل إفطار جماعي لموظفيه احتفاء بشهر رمضان المبارك، في الحادي عشر من رمضان الموافق للتاسع من يوليو الجاري، في قصر الإمارات جرياً على عادته كل عام، وذلك بهدف تدعيم إستراتيجية الأرشيف الوطني في توثيق أواصر المحبة والإخاء والعلاقات الطيبة بين العاملين.

 وبهذه المناسبة رحب سعادة الدكتور عبد الله الريس مدير عام الأرشيف الوطني بجميع الضيوف، وأعرب عن سعادته بمثل هذه اللقاءات التي تسودها أجواء الألفة، وتعبر عن روح الانتماء للأرشيف الوطني، وتعزيز العلاقات الودية والتواصل الاجتماعي بين الزملاء في العمل، مشيراً إلى أن ذلك سيصبّ في مصلحة العمل، لا سيما وأن موظفي الأرشيف الوطني هم أسرة واحدة بحكم علاقات العمل، وتمنى للجميع صياماً مقبولاً، وأن يعيد الله الشهر الكريم على دولة الإمارات العربية المتحدة قيادة وشعباً بمزيد من الخير واليمن والبركات.

 الجدير بالذكر أن حفل الإفطار الرمضاني لهذا العام حضره عدد كبير من المسؤولين والسفراء وأعضاء السلك الدبلوماسي، كان في مقدمتهم سعادة الدكتور جمال سند السويدي مدير عام مركز الإمارات للدراسات والبحوث الإستراتيجية، واللواء الدكتور أحمد ناصر الريسي مدير عام العمليات المركزية في القيادة العامة لشرطة أبوظبي، وسعادة السفير الأمريكي مايكل كوربين، وسعادة جيمي فان زيللر لايتاو سفير جمهورية البرتغال، وغيرهم.