الأرشيف الوطني يوثق العلاقات الإماراتية المصرية

 الأرشيف الوطني يوثق العلاقات الإماراتية المصرية

يشارك جمعية سيدات مصر احتفائها بيوم زايد العطاء
الأرشيف الوطني ينظم معرضاً يوثق جوانب من العلاقات الإماراتية المصرية

في سياق دوره المجتمعي نظم الأرشيف الوطني بالتعاون مع جمعية سيدات مصر معرضاً للصور التاريخية الخاصة بالقائد المؤسس الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان – طيب الله ثراه-  ويوثق المعرض العلاقات الإماراتية المصرية الأخوية والمميزة، ودور الشيخ زايد وجهوده العظيمة في تمتين العلاقات بين البلدين الشقيقين.
ويأتي هذا المعرض ضمن الاحتفال الذي أقامته جمعية سيدات مصر حباً ووفاء لزايد العطاء في يوم زايد للعمل الإنساني، وقد حرصت الجمعية على إقامة هذا الحفل في التاسع عشر من رمضان، في الذكرى الحادية عشرة لرحيل القائد الخالد الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان.
ويتألف المعرض الذي شارك به الأرشيف الوطني من الصور التاريخية التي توثق جوانب من العلاقات الإماراتية المصرية، ومن لقاءات الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان بقادة جمهورية مصر، وبكبار الشخصيات المصرية، وتضمن المعرض أيضاً شاشة عرض كبيرة عرضت فيلماً وثائقياً بعنوان: "زايد الخير والعطاء.. شهادات عالمية" يرصد الأعمال والمشاريع الإنسانية التي أسهم بها المغفور له – بإذن الله- الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، ويتضمن الفيلم شهادات صوتية أدلى بها قادة دول ورؤساء حكومات ممن عاصروا الشيخ زايد أو كانت لهم أدوارهم في إنجاز الأعمال الإنسانية التي لم تقف عند حد، وإنما امتدت إلى شتى بقاع العالم.
وتجدر الإشارة إلى أن الأرشيف الوطني عبر معرضه يُشرع نافذة أمام المشاركين في حفل جمعية سيدات مصر ليطلوا على جوانب من تاريخ العلاقات المميزة بين دولة الإمارات العربية المتحدة وجمهورية مصر العربية، وليكونوا أقرب إلى ذاكرة الوطن التي يعمل الأرشيف الوطني على حفظها في أرشيفاته.