الأرشيف الوطني ينهي استعداداته للمشاركة بالمعرض الدولي للصيد والفروسية

الأرشيف الوطني ينهي استعداداته للمشاركة بالمعرض الدولي للصيد والفروسية

الأرشيف الوطني ينهي استعداداته للمشاركة بالمعرض الدولي للصيد والفروسية

أنهى الأرشيف الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة استعداداته للمشاركة في الدورة الثالثة عشرة من المعرض الدولي للصيد والفروسية والذي يقام في أبوظبي في الفترة من 9-12 سبتمبر 2015م.
ويحرص الأرشيف الوطني على المشاركة السنوية في المعرض لما له من أهمية عالمية؛ فهو من أهم المعارض التي تعنى بالصيد والفروسية على مستوى المنطقة أيضاً، وتعدّ مشاركة الأرشيف الوطني فيه فرصة لكي يطلع جمهور المعرض على أنشطته وفعالياته الوطنية، وعلى إصداراته الحديثة، وعلى أبرز ملامح تطوره.
وتتمثل مشاركة الأرشيف الوطني لهذا العام بجناح ذي طابع تراثي تتوزع فيه أربع شاشات عرض، تقدم الشاشة الكبرى أفلاماً وثائقية عن القنص، وعن بعض الرياضات التراثية التي لقيت اهتمام القيادة والشعب في دولة الإمارات العربية المتحدة، وتمتاز الشاشات الثلاث الأخرى بأنها شاشات تفاعلية تعمل باللمس، ويستطيع الزائر أن يحصل على معلومات تراثية فريدة عن الخيول والإبل والصقور والقنص.
ويقدم الأرشيف الوطني لزواره فرصة الاطلاع على التطبيق الذكي المتمثل بالمكتبة الصوتية الخاصة بالقائد المؤسس المغفور له - بإذن الله تعالى- الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان والتي تحتوي على مئات التسجيلات الصوتية التي تتطرق لقضايا مختلفة محلية وعربية وعالمية، وبالنظر لأهمية مضمونها فإن الأرشيف الوطني سوف يتيح للزوار فرصة تحميل هذا التطبيق الذكي مجاناً.
وتتوزع في أنحاء جناح الأرشيف الوطني العديد من الصور التاريخية النادرة التي توثق جوانب من أنشطة القائد المؤسس الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان – طيب الله ثراه- واهتمامه بتاريخ دولة الإمارات العربية المتحدة وتراثها.
وسيُطلعُ الأرشيف الوطني زوار جناحه الذي يحمل الرقم 11D16 والموجود في القاعة رقم 11  بمعرض الدولي للصيد والفروسية 2015 على أنشطته ومهامه، ويقدم لهم بعض المطبوعات التي توثق دوره الكبير في حفظ ذاكرة الوطن للأجيال.