الأرشيف الوطني يختتم دورة متخصصة بإدارة الوثائق ويكرّم المشاركين فيها

 الأرشيف الوطني يختتم دورة متخصصة بإدارة الوثائق ويكرّم المشاركين فيها

الأرشيف الوطني يختتم دورة متخصصة بإدارة الوثائق ويكرّم المشاركين فيها

كرّم الأرشيف الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة المشاركين في الدورة التدريبية المتخصصة في مجال إدارة الوثائق الجارية والوسيطة، والتي اختتمت مؤخراً، وشارك فيها عدد كبير من الموظفين من أكثر من عشرين جهة اتحادية ومحلية في الدولة، وجاءت هذه الدورة في سياق متابعة الأرشيف الوطني لمشاريع تنظيم وتطوير أرشيفات الجهات الحكومية في الدولة.
وأشاد المشاركون ببرنامج الدورة الذي اشتمل على محاور علمية تعزز خبرات العاملين بالأرشيف في الجهات الحكومية، وترسّخ لديهم معرفة الآليات المتبعة في تنظيم الأرشيف المبعثر، وأساليب إدارة الوثائق الجارية والوسيطة، والمعايير العالمية من أجل بلوغ أفضل الممارسات المتبعة في إدارة الأرشيفات التقليدية والأرشيف الإلكتروني.
وثمّن المشاركون عالياً أهمية الدورة التدريبية المتخصصة التي انتسبوا إليها، وأجمعوا على أهمية الدور الوطني الذي يؤديه الأرشيف الوطني في حفظ ذاكرة الوطن، ويعمل من أجل الارتقاء بالأرشيفيين وصقل خبراتهم المهنية.
الجدير بالذكر أن الأرشيف الوطني قد سبق له أن نظم عدداً من الندوات التعريفية وورش العمل والدورات التي شارك فيها ما يقارب من 1200موظف من أكثر من 200 جهة حكومية، ونظم أيضاً برنامجين تدريبيين احتوى كل منهما على عدد من الحلقات التدريبية، وأهّل البرنامجان حوالي 600 موظف من أكثر من 170 جهة حكومية.
ويغتنم الأرشيف الوطني أنشطته هذه ليؤكد على أهمية المحافظة على الوثائق التاريخية كقيمة ثقافية ووطنية، والتعاون معه من أجل حفظها للأجيال.