الأرشيف الوطني ينهي استعداداته للمشاركة بمعرض أبوظبي الدولي للكتاب 2016

الأرشيف الوطني ينهي استعداداته للمشاركة بمعرض أبوظبي الدولي للكتاب 2016

أنهى الأرشيف الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة استعداداته للمشاركة في معرض أبوظبي الدولي للكتاب2016 بجناح يضم عدداً من الفعاليات المتصلة بمهامه، إذ يعرض بعض الوثائق النادرة، والأفلام الوثائقية التاريخية، وبعض إصداراته الجديدة.
ففي أول أيام المعرض ينظم الأرشيف الوطني في ركن التوقيع حفلاً لإطلاق كتاب (في قلب الصحراء) الذي يستعرض جهود شركات النفط في جنوب شبه الجزيرة العربية، في مرحلة مهمة ليرسم صورة صادقة للحياة بمعالمها الاقتصادية والاجتماعية والسياسية، حتى تتجسد أمام القارئ لوحة صادقة للماضي وقسوة الحياة، وبذلك يبرز النقلة الكبيرة التي شهدتها المنطقة حتى وصلت إلى ما هي عليه الآن من ازدهار.
ويطلق الأرشيف الوطني أيضاً أحدث إصداراته المتمثل بكتاب: (زايد والتميز) وهو الأول من نوعه على مستوى العالم في تقديم إطلالة استثنائية تستحضر شخصية الشيخ زايد بن سلطان الإنسانية العالمية من خلال نموذج التميز.
وتضم منصة الأرشيف الوطني بمعرض أبوظبي الدولي للكتاب شجرة آل بوفلاح؛ إذ يشاهد الزائر على شاشة تفاعلية كبيرة شجرة عشيرة آل بوفلاح التي تبدأ بفلاح، وتبدأ الشجرة بفلاح وصولاً إلى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة – حفظه الله- وإخوانه أبناء الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، وتقدّم الشاشة التفاعلية الكبيرة عن كل واحد من شيوخ آل بوفلاح تعريفاً متكاملاً مؤيداً بالصور، وخصص الأرشيف الوطني بمنصته شاشة كبيرة في غرفة خاصة لتعرض أفلاماً وثائقية عن ماضي دولة الإمارات وتراثها؛ ما يعزز الإحساس بالهوية الوطنية وبروح الولاء للوطن والانتماء له.
ويغتنم قسم البرامج التعليمية أيام معرض أبوظبي الدولي للكتاب ليقدم ورش قراءة في ثلاثة من أهم إصدارات الأرشيف الوطني: كتاب (زايد من التحدي إلى الاتحاد)، وكتاب (خليفة .. رحلة إلى المستقبل)، وكتاب (قصر الحصن: سيرة حكام أبوظبي) بهدف تنمية ثقافة القراءة لدى الطلبة؛ مما يسهم في إعداد أجيال واعية على جميع المستويات وقادرة على المشاركة في عملية التنمية والتطوير، ويعرض الأرشيف الوطني الكتب الثلاثة المذكورة للمعاقين بصرياً مطبوعة بطريقة (برايل)، وبهذا الصدد يدير الإعلامي أحمد الغفلي حواراً حول كتاب(خليفة .. رحلة إلى المستقبل) الصادر عن الأرشيف الوطني بطريقة برايل.
ويتيح الأرشيف الوطني في أيام معرض أبوظبي الدولي للكتاب تحميل التطبيقات الذكية مجاناً لمجلدات يوميات الشيوخ التي ترصد يوميات كلٍ من: صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة - حفظه الله- وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي -رعاه الله- وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، وسمو الشيخ حمدان بن محمد آل مكتوم.
ويشارك الأرشيف الوطني أيضاً بأعداد من مجلة (ليوا) العلمية المحكمة التي تصدر باللغتين العربية والإنجليزية كل ستة أشهر، وهي تختص بالتاريخ والتراث والآثار في دولة الإمارات العربية المتحدة ومنطقة الخليج العربي.
ويثري الأرشيف الوطني مشاركته بعدد من إصداراته مثل: مجلدات (يوميات الشيوخ)، وكتاب (خمسون عاماً في واحة العين)، وكتاب(النهر الثالث)، وكتاب (زايد ابن الصحراء وصانع الحضارة)، وكتاب (رسائل الرسول (ص)).
كما يشارك بعدد من الكتب المتخصصة، ويحرص الأرشيف الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة على المشاركة البناءة سنوياً بمعرض أبوظبي الدولي للكتاب؛ بوصفه تظاهرة ثقافية سنوية للمثقفين والباحثين والقراء، لا سيما وأنه وَاكَب هذا المعرض منذ دورته الأولى، فمنصة مركز الوثائق والدراسات (الأرشيف الوطني) في المعرض الدولي الأول للكتاب الإسلامي عام 1981 قد تشرفت بزيارة القائد المؤسس الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان – طيب الله ثراه- حيث اطلع حينذاك على مجموعة نادرة من المخطوطات والوثائق.
ويستهدف الأرشيف الوطني من مشاركته في المعرض تعميق الوعي بدوره الاجتماعي، وتعريف الجيل الجديد بالإرث الحضاري والثقافي للدولة، وتعزيز روح الولاء والانتماء للوطن.